| علم الاجتماع| فيزياء الكون| الجيلوجيا| البيلوجيا| الفلسفة| التاريخ| الجنسانية|

  <<<  1  2  3   4  5   >>> 
الهلوسة وعلاقتها بالثقافة والدين     طريف سردست
يعايش المرء انطباعات الهلوسة على انها انعكاس حقيقي وفيزيائي للعالم الخارجي ولايستطيع الشخص المعني تصور انها نتاج خيالي وعقلي تحدث في دماغه وحده. مايميز غالبية المصابون بالهلوسة ان جميع مفاهيهم ومعاني تصرفاتهم تصبح قادمة من معايشاتهم الدهنية وتضعف قدراتهم على رؤية العالم الموضوعي، ليصبح العالم الفيزيائي يخدم العالم الهلوسي.

0103
الذاكرة بروتينات حساسة للضوء     مصطفى فتحي
أكدت التجارب ما قالته النظريات القائمة منذ أمد طويل، حول كيفية تكوين الذكريات وتخزينها في الدماغ. قام الباحثون بتكوين و محو ذكريات مخيفة من أدمغة الفئران باستخدام الضوء، ما يعد دليلا مباشرا على أن تعزيز أو إضعاف الروابط بين الخلايا العصبية هو أساس تكوين الذاكرة.

0102
ظاهرة التنويم الايحائي     رأف امير أسماعيل
ظاهرة التنويم الايحائي والتي شاعت قديما باسم التنويم المغناطيسي من ظواهر القدرات الخارقة للإنسان (الباراسيكولوجي). وفسرت على مر العصور والى حد يومنا هذا تفسيرات لم ترتق الى التفسير العلمي الشامل، المستند الى العلوم الطبيعية التي رأيتها ذات صلة كالكيمياء والاحياء

0101
نظرة في سيكولوجية الاسلام المتصدع     موسى ديروان
الدين في نشأته ينمو ويصعد وينتشر بشكل أفقي مريع وكأنما هو الخلاص بعينه الذي كان الناس بانتظار قدومه ليرفع عنهم عذاباتهم ويضع عنهم أوزارهم بشكل نهائي، ثم يأخذ بالنمو وترسيخ وجوده وديمومته، من خلال استيلائه على السلطة وعمل كل ما يمكن عمله لتأسيس عوامل البقاء والاستمرار واستعمال القوة والبطش والعنف لضم مزيد من المؤمنين ترغيباً وترهيباً، وفي هذه الأثناء يكون الإيحاء الذي يغذيه المجتمع في المؤمن على أشده وفي كماله وغايته القصوى، فهو مركز العالم ونقطته المحورية،

0100
تأثير الخوف على عمل الدماغ     طريف سردست
الذكور اكثر غضبا عند التعرض للتعنيف والنقد. توضح الدراسات ان غالبية العوائل الممزقةو يكون الوالدين او احدهم قد تعرض الى طفولة قلقة وتعنيف وعنف وخالية من الحب العائلي. ومسألة ردود غعلنا عند الخوف مرتبطة بآلية عمل الدماغ الموروثة من الفترة البرية

0099
الايمان بالجحيم يخفض مستوى الجرائم     طريف سردست
الاعتقاد الشائع أن الدين يهدف لتحجيم السلوكيات الغير اخلاقية. ولكن عندما يتعلق الامر بتوقع سلوكية المجرمين نجد ان، ليس وجود الدين على العموم الذي يحقق ذلك، وانما شكل الاعتقادات الدينية وبالذات خصوصية الاعتقاد لدى الفرد، هي التي تلعب الدور الحاسم، حسب دراسة حديثة.

0098
العدالة حس فطري     طريف سردست
حس العدالة مهم للاقتصاد، لذلك قام العالم فيهمر بدراسته، ليكتشف انه وحتى عند التشويش على الدماغ يبقى الشخص يعتبر العروض السيئة سيئة على الرغم من توقف القدرة على ردالفعل. بذلك توصل الى ان حس العدالة فطري في الانسان

0097
العلم وحقيقة معايشات العفاريت والجن     طريف سردست
على مدى أكثر من مئة عام والعلم يحاول الوصول الى تفسير طبيعي للادعاءات الغير طبيعية. الان يبدو ان المهمة نجحت ، على الاقل فيما يتعلق بقسم منها، حسب ماتوصل اليه البروفيسور ريتشارد ويسمان حاول الوصول الى الحقيقة العلمية خلف آلاف الادعاءات عن معايشة اشباح متحركة، وتوصل الى تفسير يخص اوسع هذه المعايشات.

0096
تأثير التربية والتعنيف على الدماغ     طريف سردست
يتحكم الدماغ في الكثير من السلوكيات البشرية، من خلال بعث اشارات كيميائية. غير ان هذه الاشارات، إذا استمرت في الانبعاث، يمكن ان تصبح مزمنة، إذ تضع بصمتها على الجينات. مثلا، يحدث ذلك عندما يتعرض الاطفال، دوريا، الى الضرب والتعنيف والتخويف، أعتقادا ان ذلك هو التربية.

0095
الدماغ وآلية التعامل مع الرعب     طريف سردست
في السهوب الافريقية تقف بقرة وحش تراقب اسد يقترب. لماذا تقف عوضا عن ان تهرب، وكيف تملك مايكفي من الشجاعة للوقوف بدون ان تصاب بالذعر وتسلم ساقيها للريح؟ ماهي الالية التي تتحكم بسلوك البقرة، وماعلاقة هذه الالية بسلوك الانسان في لحظات الرعب والخوف، او رهاب الرعب؟

0094
فطر الهلوسة لمعالجة الامراض البسيكولوجية     طريف سردست
الابحاث الجديدة على أنواع من الفطر ومدى تأثيرات مكوناته الكيميائية ( المكونات الهلوسية) على تغيير الاحاسيس البسيكولوجية، تقدم مؤشرات على أن جرعات قليلة من المادة الفعالة يمكن ان تكون سبب لمعالجة المصابين بالكآبة الاكلينيكية والسوداوية والقلق المرضي.

0093
الزعماء يولدون عظماء     صلاح أحمد
ما الذي يميّز شخصًا، مثل الإسكندر المقدوني والمهاتما غاندي ونيلسون مانديلا، عن البقية، ومن أين لهم نوع الرؤية التي جعلت منهم في عداد عظماء الزعماء؟، الإجابة تأتي في طيات بحث علمي يقول إن القيادة موهبة طبيعية.

0092
البارسكولوجي، العلوم الزائفة     طريف سردست
التنجيم وتحضير الارواح وتوارد الخواطر والمعالجة بالارواح والروحانيات أمثلة على قضايا تبنى على اسس غير علمية ولاتملك معايير واضحة، على عكس العلوم الخاضعة للقواعد العلمية. يهوى اتباع هذه الامور الادعاء بعلمية " علومهم" غير ان العلم يطلق عليها العلم الزائف

0091
تاريخ إكتشاف ان العقل في الدماغ     طريف سردست
بوجود الدماغ، كعضو من الاعضاء الحيوية او وظائفه، وكانت قدراتنا على التفكير والاستنتاج معضلة مذهلة بالنسبة لهم.. المصريين القدماء (2500 قبل الميلاد) كانوا يعتقدون ان العقل في القلب وان الدماغ مجرد " حشوة" لافائدة منها. لهذا السبب، في عملية تحنيط الجسد، كانوا يسحبونها عن طريق الانف ويرمونها،

0090
خمسة قرود لماذا يؤمنون؟     سامي لبيب
بعد قليل حاول قرد آخر أن يعتلي نفس السلم ليصل إلى الموز وتم تكرار نفس السيناريو بإغراق القردة الباقين برش الماء البارد عليهم , ليتكرر هذا المشهد عدة مرات عند كل محاولة لأى قرد بصعود السلم والإقتراب من الموز.. لم يستمر هذا السيناريو كثيراً لنجد أن القردة تحاول منع أى قرد من محاولة إعتلاء السلم للوصول إلى الموز خوفاً من الماء البارد

0089
الامراض التي يسببها الدين     طريف سردست
حسب الدكتورة مارنيل وينير فإن التلقين الدوجمائي الديني يمكن ان يكون ضار للغاية صحيا كما ان ترك الدين قد يسبب صدمة نفسية، والانهيارات العصبية بسبب نوازع دينية يمكن ان تتطلب علاج طويل المدى. ان الدوجما الدينية الملقمة منذ الصغر يمكن ان تشكل ضغطا نفسيا يبقى تأثيره سنوات حتى بعد ترك الدين. الاعراض الناشئة لهذه الاسباب اطلقت عليها لازمة الصدمة الدينية.

0088
الوعي، الصفة التي نتقاسمها مع الآلهة     طريف سردست
يمكن القول ان الوعي هو نافذتنا على العالم. في هذه المساحة ننتبه للانطباعات التي تأتي الى حواسنا، بحيث ينحصر تركيزنا عليهم، ونقوم بالاستنتاج واتخاذ قرار واعي. غير ان الوعي ليس نافذة عادية، وانما اقرب للمصفاة، تختار لنا كمية منتقاة ومحددة من مجمل القادم الينا. الغالبية العظمى للمعلومات الهاطلة على حواسنا يجري تهميشها وتجاوزها فلاتصل الى الوعي، اما الذي يصل الى الوعي فيكون قد مر بمرحلة من التقييم الغير واعي في الدماغ اولا.

0087
سيكولوجيا الاديان     كامل النجار
قبل أن تبدأ الأديان عند الإنسان البدائي تعلم الإنسان بعد أن استقر في مجموعات صغيرة، أن يقوم ببعض الطقوس التي تساعده على التغلب على الخوف من المجهول، وربما لتمجيد الأسلاف الذين ماتوا. ولم تقتصر الطقوس على الإنسان البدائي فقط وإنما كانت معروفة للحيوانات كذلك. فجميع الحيوانات لها طقوس معينة لمناسبات معينة، أشهرها الطقوس الجنسية التي يقوم بها الذكر قبل مجامعة الأنثى. وأشهر هذه الطقوس هو ما يقوم به الطاؤوس من رقص ونفش ذيله الطويل

0086
تأثير سوء المعاملة على دماغ الطفل     تايشر
يمكن أن تتكشّف تبعات سوء معاملة الأطفال في أية مرحلة عمرية بأساليب متنوعة. فقد تظهر داخليا على شكل اكتئاب أو قلق أو أفكار انتحارية أو كرب بَعْدي(2) . ويمكن كذلك أن تفصح عن نفسها خارجيا على شكل عدوان أو تهور أو جنوح أو فرط نشاط أو سَرَفٍ مادي . ويعد اضطراب الشخصية الحدّي واحدا من أكثر الحالات الطبية النفسية المربكة التي ترتبط ارتباطا شديدا بسوء المعاملة المبكر. فالمرء المصاب بهذا الخلل الوظيفي يكون من طبعه أن يرى الآخرين «بمنظور الأبيض والأسود»

0085
العلاقة بين الذكاء والمجتمعات المتخلفة     طريف سردست
نعلم ان الجينات ليست هي التي تقف خلف الاختلاف في مستويات الذكاء بين الجنسين، إذ في العالم الغربي اصبحت النساء تنافس الرجال بما فيه في مجالات كانت تعتبر من اختصاص الرجل، مثل الرياضيات. غير اننا نعلم، ايضا، عن وجود اختلافات كبيرة في مستوى الذكاء بين الرجل والمرأة في المجتمعات عامة والمتخلفة على الخصوص. بل ولدينا اعتقادات حتى عن اختلاف في مستوى الذكاء بين المجتمعات الاثنية او بين الاثنيات،

0084
البسيكوبات والاضطراب العقلي     حمدي الراشدي
يقف وراء البسيكوبات اختلالات عقلية تجعل المرء غير قادر على التعاطف وفهم مشاعر الاخرين بحيث انه يتجاهلها عندما يمارس اعمالا عنيفة لفرض سيطرته. غير ان هذه الشخصية المضطربة تذكرنا بشخصيات يفترض انها طبيعية ولكنها تحت تأثير ايديولوجي.

0083
التحليل النفسي للعقل الاصولي     فرانسوا بارو، المنتصر الحملي
للأصوليين مشكلة مع فحولتهم الخاصّة. كما أنّ الأصوليّ يخلط بين الفحولة والخشونة. فهو بحاجة إلى أن يكون خشنا، أي إلى أن يهيمن، أن يحتقر الآخر ليشعر بأنّه فحل. ومن خلال ظاهرة التّعويض المفرط، فإنّ هذا النّوع من السّلوك هو نفسه لدى جميع أولئك الّذين استقرّوا في اليقينيات. فكلّ معتنقي الإيديولوجيا لهم نفس التّصوّر للتّاريخ.

0082
مختصر التحليل النفسي     سيغموند فرويد، جورج طرابيشي
يمكن إجمال موقف فرويد من الإنسان كما يلي: الإنسان هو كائن نفسي بجانب كونه كائناً عضوياً. ورغم ما يبدو من ازدواجية في هذا التحديد، إلاّ أن كلا "الكائنين"، العضوي والنفسي، يؤثر ويتأثر بالآخر، ومن الخطأ الاعتقاد أنهما منفصلان انفصالاً كاملاً، فبعض الأمراض العضوية ترجع في أصولها إلى عناصر نفسية.

0081

  <<<  1  2  3   4  5   >>>