التاريــخ
 
 
28/01/2012


السحر والتمائم في العالم الاسلامي


السحر والتمائم في الاسلام المبكر

تجربة
بائع التمائم في ارض كردفان
جاء ذكر السحر والوسوسة والتطير والانصاب والازلام والنفث في العقد وعين الحسد والوشم والرقية والتمائم والتبرك والاشارة الى البروج في المدبرات امراً، إما في القرآن مباشرة او في الحديث والتراث الاسلامي المبكر.

اشار الشيخ أحمد بن علي البوني، في كتاب شمس المعارف الكبرى، (فصل في طبائع الكواكب) الى ان قوم زعموا ان البروج والافلاك والكواكب السيارة تفعل في العالم التأثير وهي مدبرة العوالم، انطلاقا من الاية الكريمة التي تقول " فالمدبرات امراً ( سورة النازعات، 5)" مما يعني استمرار تأثير الاعتقادات القديمة حتى في الاسلام المبكر. ورفض البعض لهذا التفسير اعتمادا على ان المعني بتعبير " المدبرات" هو الملائكة، كما قال ابن العباس (في المصدر السابق نفسه) واوضح ان بعض الملائكة موكل بالارزاق وبعضهم موكل بالمطر وبعضهم موكل بالرياح، يعني ان التيار الاخر في الاسلام اعطى وظائف الالهة السابقة الى الملائكة، بعد التحول الى التوحيد في بناء صورة توزيع السلطة في مملكة السماء، لتصبح على نمط ممالك الروم والفرس المعاصرة للنبي (ص).

والقرآن يقول ان الناس تتعلم السحر من الشياطين (البقرة 102) وان محمد قال " حد الساحر ضربه بالسيف"، وان حفصة ام المؤمنين لما علمت ان جارية لها تتعاطى السحر قتلتها. المثير انه لم يتمكن احد من البرهنة على قدرات سحرية فعلية، ووصل الامر الى وضع جائزة بمليون دولار لمن يبرهن على قدرة على ممارسة السحر. ومع ذلك لازال يجري قتل السحرة في السعودية حتى اليوم، على الرغم من وجود حديث اخر يجعل السحر مجرد موبقات في مستوى الربا والقذف التي ليس حدها القتل. قال : ( اجْتَنِبُوا السَّبْعَ الْمُوبِقَاتِ ) قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَا هُنَّ ؟ قَالَ : ( الشِّرْكُ بِاللَّهِ ، وَالسِّحْرُ ، وَقَتْلُ النَّفْسِ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلا بِالْحَقِّ ، وَأَكْلُ الرِّبَا ، وَأَكْلُ مَالِ الْيَتِيمِ ، وَالتَّوَلِّي يَوْمَ الزَّحْفِ ، وَقَذْفُ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ الْغَافِلاتِ ) . وقد آمن الرسول محمد ان علم الفلك من السحر، تماما على نمط اعتقاد الاشوريين الاوائل. جاء في كتاب (بهجة المجالس وأنس المجالس، لابن عبد البر)  في باب المنجمين: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من تعلم بابا من النجوم، فقد تعلم بابا من السحر، ما زاد زاد " .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إذا ذكر القدر فأمسكوا، وإذا ذكر أصحابي فأمسكوا، وإذا ذكرت النجوم فأمسكوا " .
وقال عمر بن الخطاب: تعلموا من النجوم ما تهتدون به في ظلمات البر والبحر ثم أمسكوا.


في سورة الفلق نرى الاية "النفاثات في العقد". يقول الشيخ العثيمين: " هن الساحرات، (النساء) يعقدن الحبال وغيرها وتنفث بقراءة مطلسمة على كل عقدة وهي بنفسها الخبيثة تريد شخصا معينا، فيؤثر هذا السحر بالنسبة للمسحور".
والاية "ومن شر حاسد إذا حسد" يقول:" العين التي تصيب المُعان.. خرج من نفسه الخبيثة معنى لانستطيع ان نصفه فيصيب بالعين، ومن تسلط عليه احيانا يموت واحيانا يمرض واحيانا يجن".
وحسب العثيمين، فالحاسد يتسلط على الحديد فيوقف إشتغاله وإن اصاب السيارة بالعين فتتوقف اوتعطل وربما يصيب رفاعة ماء فتعطل او حراثة الارض.
في القرآن { وإن يكاد الذين كفروا ليزلقونك بأبصارهم } القلم / 51 وفي الحديث يقول:" العين حق لقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " العين حق ولو كان شيء سابَق القدر لسبقته العين " . رواه مسلم ( 2188 ) من حديث ابن عباس . والفقه الاسلامي يأخذ مسألة العين بجدية فائقة تصل الى حد الموت.
واكثر من ذلك، فقد قال : " أكثر من يموت من أمتي بعد قضاء الله وقدره بالأنفس – يعني : بالعين يقول ابن القيم :
لذلك يمكن تفهم خوف الفقهاء الذي وصل الى حد الحكم بالسجن حتى الموت على من يتهم بالعين. قال ابن القيم: وقد قال أصحابنا وغيرهم من الفقهاء : عن من عرف بذلك حبسه الإمام ، وأجرى له ما ينفق عليه إلى الموت ، وهذا هو الصواب قطعا .. " زاد المعاد " ( 4 / 167 ) .

وايمان القرآن بالنفث والرقى والسحر اشارت اليه، ايضا، الاية { وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله } البقرة / 102
والمعنى حسب الطبري، ان المتعلمون من هروت وماروت مايفرقون بين المرء وزوجه بالذي تعلموه إلا من قضى الله عليه أن ذلك يضره وأما من حفظه الله من مكروه السحر والنفث والرقى فإن ذلك غير ضاره ولا نائله آذاه. وفي الحديث عن المثنى بن إبراهيم:" قال : بقضاء الله" [1704]

ولكن الرسول نفسه اصيب بالسحر وناله آذاه ولم تنفعه الاية السابقة او حتى التي تقول (وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ) بما يدل على انه إما ان الله أذن بأذية رسوله، حسب الاية الاولى، أو انه نكث بوعده ولم يعصمه من الناس حسب الثانية.
قالت عائشة رضي الله عنها :" إنه كان يخيل إليه أنه فعل بعض الشيء في البيت مع أهله وهو لم يفعله فجاءه الوحي من ربه عز وجل بواسطة جبرائيل عليه السلام فأخبره بما وقع فبعث من استخرج ذلك الشيء من بئر لأحد الأنصار فأتلفه " وزال عنه بحمد الله تعالى ذلك الأثر وأنزل عليه سبحانه سورتي المعوذتين فقرأهما وزال عنه كل بلاء. ويقال ان موت النبي المبكر كان بسبب تأثير السم الذي وضعته له أمرأة يهودية، فأنقطع الابهر منه، حسب الحديث (راجع الحاشية الاولى).

دخول الجن في بدن الإنس
في الاسلام، كما في المسيحية وبقية الاديان، بما فيه الوثنية، هناك اعتقاد بالارواح الشريرة القادرة على دخول جسم الانسان وسكنه والاستيلاء عليه. ولطردها يتطلب الامر تتدخل الكهنة بتعاويذهم وقراءاتهم وطلاسمهم وتمائمهم. وعلى الرغم من ان الاسلام لايقبل بالتمائم إلا ان طرقه البديلة ايضا منحدرة عن التاريخ الوثني للانسان. على موقع الاسلام سؤال وجواب نرى:
يمكن للجن أن يصيب الإنس بمس ، وقد ذكره الله تعالى في كتابه , في قوله : ( الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ) البقرة/275 .
وانظر جواب الأسئلة (تلبيس الجني بالانسي) و ( في بيته جني ) و ( المس وحقائقه) و ( حول دخول الجن جسد الانسان ) .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
" دخول الجني في بدن الإنسان ثابت باتفاق أئمة أهل السنة والجماعة ، قال الله تعالى : ( الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ) البقرة /275، وفي الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم ) " انتهى .
" مجموع الفتاوى " ( 24 / 276 ، 277 ) .


الايمان بتفسير الاحلام (بهجة المجالس وأنس المجالس، باب الرؤيا)
قال رسول الله صلى الله وسلم: " إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المؤمن تكذب، وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا، رؤيا المسلم جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة " .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اللبن فطرة، والقيد ثبات في الدين، والغرق نار؛ لقوله تعالى: " أغرقوا فأدخلوا نارا " ، ومن رآني فقد رآني، فإن الشيطان لا يتشبه بي.
قال أبو بكر: يا رسول الله! ما أزال أرى كأني أطأ في عذرات الناس، قال: لتلين أمور الناس قال: ورأيت في صدري كالرقمتين. قال: سنتين. قال: ورأيت كأن على حلة حبرة، قال: ولد تحبر به، وفي رواية أخرى: قال له: يا رسول الله! ورأيت كأن في صدري كبتين، قال النبي عليه السلام: " على أمر الناس سنتين " .رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في منامه: أنه دخل الجنة، وأنه رأى فيها عذقا مدلى فأعجبه وقال: " لمن هذا! فقيل: لأبي جهل. فشق ذلك عليه صلى الله عليه وقال: ما لأبي جهل والجنة؟ والله لا يدخلها أبدا، فإنها لا يدخلها إلا نفس مؤمنة. فلما أتاه عكرمة بن أبي جهل مسلما فرح به، وقام إليه، وتأول ذلك العذق عكرمة ابنه " .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " رأيت أني دخلت الجنة فسقيت لبنا فشربت حتى رأيت الري - أو قال: اللبن - خرج من أظفاري، قالوا: فما تأولته يا رسول الله؟ قال: العلم " .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " رأيت كأن يتبعني غنم سود يتبعها غنم عفر " قال أبو بكر: يا رسول الله تلك العرب تتبعها العجم، قال: " كذلك عبرها الملك " .
مر صهيب بأبي بكر الصديق، فأعرض عنه، فقال أبو بكر: مالك؟ أبلغك عني شيء؟ فقال: لا. إلا رؤيا رأيتها لك كرهتها. قال: وما هي؟ قال: رأيتك مجموع اليدين إلى عنقك على باب أبي الحشر الأنصاري. قال: نعم ما رأيت جمع لي ديني إلى الحشر.
قالت عائشة لأبي بكر الصديق: رأيت كأن ثلاثة أقمار سقطن في حجري، فقال لها: إن صدقت رؤياك دفن في بيتك ثلاثة من خير أهل الأرض، فلما دفن النبي عليه السلام في بيتها، قال أبو بكر: هذا أحد أقمارك وهو خيرها.
جاء رجل إلى أبي بكر فقال: رأيت كأني أبول دما، قال: أنت رجل تأتي امرأتك وهي حائض، فاتق الله ولا تفعل.
جاء رجل إلى أبو بكر الصديق رضى الله عنه، فقال: رأيت كأني أحدث ثعلبا، قال: أنت رجل كذاب، فاتق الله ولا تفعل.
رأي النبي صلى الله عليه وسلم رؤيا، فقصها على أبي بكر، فقال: " يا أبا بكر! رأيت كأني أنا وأنت نرقي درجة فسبقتك بمرقاتين ونصف " قال: يا رسول الله! يقبضك الله إلى مغفرته ورحمته فأعيش بعدك سنتين ونصفا.
قالت عائشة لأبي بكر: رأيت كأن بقرا نحرن حولي. قال: إن صدقت رؤياك قتل حولك فئة.
قال رجل لأبي بكر الصديق: إني رأيت الليلة في المنام نورا عظيما يخرج من جحر صغير فجعلت أتعجب من صغر الجحر وعظم النور، ثم إن النور أراد أن يعود في الجحر فلم يقدر. فقال أبو بكر: هي الكلمة العظيمة تخرج من الرجل يريد أن يردها فلا يستطيع.
رأى رجل في المنام كأنه يطلب بطة معها ثلاثة فراخ، فأدرك البطة وفاتته الفراخ فسئل فقيل: هذا رجل صلى العتمة، ونام عن الوتر حتى أصبح، فقال الرجل: ما تركت الوتر منذ ثلاثين سنة إلا البارحة.
قام عمر بن الخطاب رضى الله عنه قبل أب يقتل بأيام، فقال: إني رأيت ديكا نقرني نقرتين أو ثلاثا. فوجأه أبو لؤلؤه غلام المغيرة وجئتين أو ثلاثا فقتله.
قال بعض أمراء الشام لعمر: يا أمير المؤمنين! رأيت كأن الشمس والقمر اقتتلا ومع كل واحد منهما فريق من النجوم. قال: مع أيهما كنت؟ قال مع القمر. قال: مع الآية الممحوة، لا عملت لي أبدا. فعزله وقتل مع معاوية بصفين.
قال علي بن أبي طالب: لا رؤيا لخائف. إلا أن يرى ما يحب.
رأى عامر بن عبد الله بن الزبير في النوم، امرأة ثائرة الشعر بين الركن والمقام، وهي تقول:
آذنت زينة الحياة ببين ... وانقضاء من أهلها وفناء
فتأول الناس من رؤيا عامر الدنيا.
قال رجل لابن سيرين: رأيت كأني آكل خبيصا في الصلاة. قال: الخبيص حلال طيب، ولا يحل الأكل في الصلاة، أنت رجل تقبل امرأتك وأنت صائم. قال: نعم. قال: فلا تعد.
كان ابن سيرين يعبر الأذان في النوم عملا صالحا فيه شهرة.
وقال ابن سيرين في جنازة يتبعها الناس: هذا قائد له أتباع.
أتى رجل إلى ابن سيرين فقال: رأيت البارحة امرأة من جيراني كأنها ذبحت في بيت من دارها. فقال: هذه المرأة نكحت الليلة في ذلك البيت. فعز على السائل ما ذكره؛ لأن زوج المرأة كان غائبا عنها، فلما انصرف قال له أهله: رأيت فلانا؟ - يعنون الغائب جاره - فقال: وهل أتى؟ قالوا: نعم. وفي داره بات البارحة. فقصده وسأله، فكان كما قال ابن سيرين.
قال رجل لابن سيرين: رأيت في المنام كأن قردا يأكل معي على مائدة. فقال: هذا غلام أمرد اتخذه بعض نسائك.
قال رجل لابن سيرين: رأيت في المنام كأن في حجري صبيا يصيح. فقال له ابن سيرين: اتق الله ولا تضرب العود.
قال رجل لابن سيرين: رأيت في المنام كأني أطير بين السماء والأرض. فقال: أراك تكثر الأمانيقال رجل لابن سيرين: رأيت في المنام كأن لحيتي بلغت سرتي، وأنا أنظر إليها. فقال له: أنت رجل مؤذن تنظر في دور الجيران.
كان ابن سيرين يستحب الطيب في النوم، يقول: هو ثناء حسن. وكان يعجبه الطيب الأسود كالمسك والغالية وشبه ذلك، ويقول: يتبعه عيش وثناء حسن.
سئل ابن سيرين عن الفيل في النوم، فقال: أمر جسيم قليل المنفعة.
قال رجل لابن سيرين: ما تقول يا أبا بكر في امرأة كانت ترى في المنام كأنها تأكل رأس جزور؟ فقال: تتقي الله ولا تبغض العرب.
كان ابن سيرين يستحب الزيت في النوم، ويقول: هو بركة كله، إن أكلته أو أدخلته بيتك أو شربته أو ادهنت به أو تلطخت، لأنه من شجرة مباركة.
كان ابن سيرين يقول: الماء في لا نوم فتنة، وبلاء في الدين، وأمر شديد؛ لأن الله تعالى يقول: " إن الله مبتليكم بنهر " . وقال: " ماء غدقا، لنفتنهم فيه " .
قال ابن سيرين: ومن عبر نهرا، قطع بلاء وفتنة ومشقة، ونجا من ذلك.
أتى رجل ابن سيرين، فقال له: خطبت امرأة فرأيتها في المنام. فقال له ابن سيرين: كيف رأيتها؟ قال: رأيتها سوداء قصيرة مكسورة الفم. فقال ابن سيرين: أما الذي رأيت من سوادها فإنها امرأة لها مال، وأما ما رأيت من كسر فمها فإنها امرأة فظيعة اللسان، وأما ما رأيت من قصرها، فإنها امرأة قصيرة العمر، وتوشك أن تموت عاجلا، فذهب فتزوجها.
كان ابن سيرين يعبر الرجل إذا رأى أنه حل إزاره أو انحل، قال: هذا رجل يرزق امرأة.
وكان ابن سيرين لا يعبر الخاتم في المنام إلا امرأة يستفيدها. وكذلك كان هشام بن حسان: لا يعبر الفص في الخاتم: إلا أنه يقول: امرأة فيها قسوة.
قال هشام بن حسان: كان ابن سيرين يسأل عن مائة رؤيا، فلا يجيب فيها بشيء إلا أنه يقول: اتق الله وأحسن في اليقظة، فإنه لا يضرك ما رأيت في النوم، وكان يجيب في خلال ذلك، ويقول: إنما أجيب بالظن، والظن يخطئ ويصيب.
قيل لابن سيرين: إنك تستقبل الرجل بما يكره، قال: إنه علم أكره كتمانه.
رأى الرشيد رؤيا فهمته، فوجه في الكرماني بريدا، فلما أتاه ومثل بين يديه خلا به وقال: بعثت فيك لرؤيا رأيتها. فقال: وما هي؟ قال: رأيت كلبين ينهشان قبل جارية من جواري. فقال له الكرماني: ما رأيت إلا خيرا يا أمير المؤمنين، فقال له الرشيد: قل ما تراه وهات ما عندك، فقال له: هذه جارية دعوتها لتجامعها، وكان لا عهد لك معها بذلك، وكانت ذات شعر، فكرهت أن تحلق فتجد أثر الموسي، وكرهت أن تبقى على هيئتها، فأخذت جلما فحلقت بعض الشعر وتركت بعضه، فأشار الرشيد إليه بالقعود، وقام فدخل إلى نسائه، ودعا بتلك الجارية فسارها مستفهما منها عن ذلك، فأقرت به وصدقت الكرماني، فخرج إليه الرشيد، فقال له: أصبت وسررتني، وأمر له بصلة سنية، ثم قال له: إياك أن تحدث بها ما كنت حيا. قال: فو الله ما حدثت بها ما دام الرشيد حيا.
قال الزبير: حدثني أبو ضمرة أنس بن عياض، قال: قيل لجعفر بن محمد: كم تتأخر الرؤيا؟ فقال: رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم كأن كلبا أبقع يلغ في دمه، فكان شمر بن ذي الجوشن قاتل الحسين رضى الله عنه، وكان أبرص، فكان تأويل الرؤيا بعد خمسين سنة.
ذكر ابن المنتاب القاضي المالكي، قال: حدثنا بن أبي خيثمة، قال: حدثنا خالد بن خداش قال: حدثنا حماد بن زيد، قال: وجه إلى جعفر بن سليمان ليلا، وهو أمير البصرة، فدخلت عليه، فقبلت يده فقبل يدي، وإذا هو مروع، فقال: رأيت البارحة مالك بن أنس في النوم وهو يقول: بيني وبينك الله. فقلت له: مالك بن أنس من العلم بمكان، وإنه لا يطالبك إلا بما بينك وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم من القرابة والنسب. قال: فما ترى؟ قلت له: تعتق. فأعتق عن كل سوط رقبة. قال القاضي ابن المنتاب: وكان عدد الأسواط نيفا وثلاثين سوطا.

التعاويذ والرقي

تنتشر التعاويذ والرقي بقوة في ممارسات الطقوس الاسلامية وعلى الاخص لمكافحة عين الحسود والسحر واخراج الارواح الشريرة والشياطين. ومنها قراءة ترنيمات مقدسة مثل المعوذتين، ومنها طحن سبع وريقات من السدر ووضعها في ماء وقراءة ترنيمات مقدسة عليها وشربها (فتح المجيد في شرح كتاب التوحيد)، وهي ذات الطقوس التي كانت تمارس في العصر الاشوري.

والماء لاغنى عنه في طقوس شفاء عين الحسد، فهي طقوس غاية في القدم، جاء في فتاوي اللجنة الدائمة للبحوث والافتاء، لعلماء الوهابية السعودية " " ( 1 / 186
وإذا علم أن إنسانا أصابه بعينه أو شك في إصابته بعين أحد فإنه يؤمر العائن أن يغتسل لأخيه فيحضر له إناء به ماء فيدخل كفه فيه فيتمضمض ثم يمجه في القدح ويغسل وجهه في القدح ثم يدخل يده اليسرى فيصب على ركبته اليمنى في القدح ثم يدخل يده اليمنى فيصب على ركبته اليسرى ثم يغسل إزاره ثم يصب على رأس الذي تصيبه العين من خلفه صبة واحدة فيبرأ بإذن الله . ويقال انه الغسل الذي امر به محمد لعامر بن ربيعة

قال النبي صلى الله عليه وسلم : " لا رقية إلا من عين أو حمة " الترمذي 2057 و أبو داود 3884 ، وقد كان جبريل يرقي النبي صلى الله عليه وسلم فيقول : " باسم الله أرقيك ، من كل شيء يؤذيك ، من شر كل نفس أو عين حاسد ، الله يشفيك ، باسم الله أرقيك . وكان النبي صلى الله عليه وسلم يعوِّذ الحسن والحسين ويقول: " أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ، ومن كل عين لامة " الترمذي ( 2060 ) وأبو داود ( 4737 ) ويقول : " هكذا كان إبراهيم يعوذ إسحاق وإسماعيل عليهما السلام " ، رواه البخاري ( 3371 ) .

وعلى الرغم من ان حديث يقولا لارقية الا من عين او حمة، ومعرفة النبي برقية تعود الى ايام إبراهيم نجد انه عرض عليه رقية من رقى الجاهلية واقرها، على الرغم من انها لا في العين ولا في الحمة ولا من اصول مقدسة.
وصلنا ان الشفاء بنت عبد الله بن عبد شمس بن خلف بن صدار بن عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن عقب، (حسب الطبقات الكبرى، والاستيعاب لعبد البر القرطبي) كانت ترقي في الجاهلية، وأنها لما هاجرت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، قدمت عليه فقالت:
يا رسول الله، إني كنت أرقي برقى الجاهلية، وقد أردت أن أعرضها عليك..
قال: اعرضيها علي ،
فعرضتها عليه فكانت من النملة (قروح تخرج من الجنب)،
فقال: ارقي بها وعلميها حفصة ( راجع الحاشية الثالثة)

والغريب ان يصل البعض الى القول ان محلول ورق القرآن يصبح شافيا، على الرغم من تحريمهم تعليق القرآن على انه بدعة، وعلى الرغم من ان اقتراحهم ايضا ليس من عهد الرسول، ويتوافق مع العادات الوثنية القديمة.
قال ابن القيم - رحمه الله - ورأى جماعة من السلف أن تكتب له - للعين - الآيات من القرآن ، ثم يشربها 0 قال مجاهد : لا بأس أن يكتب القرآن ، ويغسله ، ويسقيه المريض ، ومثله عن أبي قلابة 0 ويذكر عن ابن عباس : أنه أمر أن يكتب لامرأة تعسر عليها ولادتها أثر
من القرآن ، ثم يغسل وتسقى 0 وقال أيوب : رأيت أبا قلابة كتب كتابا من القرآن ، ثم غسله بماء ، وسقاه رجلا كان به وجع ) ( الطب النبوي – ص 170 ، 171 )

وقد جرت العادة عندنا أنهم يأخذون من العائن ما يباشر جسمه من اللباس مثل الطاقية وما أشبه ذلك ويربصونها بالماء ثم يسقونها المصاب ورأينا ذلك يفيده حسبما تواتر عندنا من النقول ) ( فتاوى الشيخ محمد بن صالح العثيمين – 1 / 196 ) (، لعبد الله الجبرين المنهل المعين في إثبات حقيقة الحسد والعين – ص 237 )

وفي كتاب شمس المعارف الكبرى، الذي اشرنا اليه سابقا، (فصل في افضال البسملة ومالها من خصائص)، يقول:" ان من خصائص البسملة إذا تليت على قدح من الماء عددها 786 وسقيت لمن شاء أحبه حبا شديدا، وإذا شرب البليد من ذلك الماء زالت بلادته وحفظ كل ماسمع" ويقول:" وإذا كتبتها بصفة كتابتها ب س م ا ل ل ه ا ل ر ح م ن ا ل ر ح ي م، وإذا كتبتها في جام زجاج اربعين مرة ومحاها بماء زمزم او ماء بئر عذب وشرب من ذلك الماء اي مريض كان عافاه الله تعالى، وإذا شربت منه متعسرة عن الولادة وضعت في الحال وإذا كتبت مرة واحدة في بطاقة ووضعت تحت فص خاتم ووضع ذلك الخاتم في لبن مخيض وشربه ملسوع وتقيأه فإن السم يخرج بأذن الله".

ويصل الامر الى ان كتابة كلمة " الرحمن" على نصل سكين وذبح ديك به وفصل رأسه وتلا عليها ثلاثمئة واحدى وثلاثين مرة فخذ رأسه بعد ذلك وادفنها تحت عتبة باب من تريد فأن جميع الحشرات تخرج منه وكذلك الجان. بل ان تعاويذ اسم الله فعالة حتى لمكافحة هروب العبيد الآبقة، إذ يقول شمس المعارف الكبرى:" ومن كتب الرحمن هكذا ا ل ر ح م ن، سبع مرات وكتب معه اسم العبد الذي يهرب ودفن في البيت وثقل بحجر ويقول اللهم اني اسئلك بحق بسم الله الرحمن الرحيم وبحق اسمك الرحمن ان تمنع هذا العبد من الاباق يارب العالمين فأنه لايهرب ابدا ولم من البيت الذي هو فيه" ( المصدر السابق).

واحدى اكثر الاساليب قدما هو محاولة خداع العين والارواح الشريرة تارة بالرسم على الوجه من خلال الوشم او الاصباغ او بتغيير الاسماء واستخدام الاسماء القبيحة، وهي عادة بقت موجودة في العالم العربي حتى خمسينات القرن الماضي. في هذا المسار نرى التالي:
قال محمد بن مفلح وليحترز الحسن من العين والحسد بتوحيش حسنه ) ( الآداب الشرعية – 3 / 60 )
قال ابن القيم: ومن علاج ذلك أيضا والاحتراز منه ستر محاسن من يخاف عليه العين بما يردها عنه ، كما ذكر البغوي في كتاب " شرح السنة ": أن عثمان – رضي الله عنه – رأى صبيا مليحا ، فقال : دسموا نونته ، لئلا تصيبه العين ، ثم قال في تفسيره : ومعنى : دسموا نونته : أي : سودوا نونته ، والنونة : النقرة التي تكون في ذقن الصبي الصغير ) ( الطب النبوي – ص 173 )

عن ابن عباس رضي
الله عنهما قال: «لُعنت الواصلة والمستوصلة والنامصة والمتنمصة والواشمة والمستوشمة من غير داء».
ومنه نرى انه حتى النبي كانت لديه قناعات ان الوشم له جوانب علاجية، على خطى ماكان يعتقد به كهان العالم القديم. والوشم عم جميع بلاد المسلمين، رجالا ونساء واطفالا، حتى لو كان الاخص بين النساء لاسباب جمالية، بالدرجة الاولى. حتى عقد الخمسينات كانت غالبية نساء الريف والبدو موشومات في اغلب البلاد العربية، بما يعني انه لو صح الحديث فغالبية المسلمات ملعونات. في بعض المناطق يكون الوشم لتحديد الانتماء القبلي. كما ان تحريم الوشم يملك اصولا يهودية إذ ان سفر اللاويين 28:19 حرمه بنص، في حين ان الاسلام حرمه بحديث.

قال فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين 
إن من أسباب كثرة المصابين بهذه الأمراض - يعني الصرع والسحر والعين والحسد- إعراضهم عن التحصين بالذكر والأوراد والأدعية الشرعية ) ( فتح المغيث – ص 4 ) 0، وهذا الرد شائع لدى جميع كهنة الاديان.

والاحجار الكريمة نجدها في قصة السيدة عائشة عن حادثى الافك التي جرى ذكرها في صحيح البخاري، المغازي، نجد انها تذكر عقدها " من جزع صفار" الذي انقطع واضطرت للبحث عن خرزاته فنست نفسها فتركها الركب فعادت مع صفوان بن المعطل على انفراد، فنزلت آية الافك. والجزع ( حسب العسقلاني) بفتح الجيم وسكون الزاي بعدها مهملة: خرز معروف في سواده به عروق بيضاء ، قال التيفاشي: يوجد في معادن العقيق ومنه مايؤتى به من الصين، وقال: وليست في الحجارة اصلب جسما منه، ويزداد حسنه إذا طبخ بالزيت لكنهم لايتيمنون بلبسه ويقولون من تقلده كثرت همومه ورأى منامات رديئة، وإذا علق على طفل سال لعابه. ومن منافعه إذا أمر على شعر المطلقة سهلت ولادتها" فتح الباري لابي حجر العسقلاني.
وقال الإمام علي بن أبي طالب: خرج علينا رسول الله (ص) وفي يده خاتم فصه من جزع يماني (حجر الأونيكس), فصلى بنا فيه, فلما قضى صلاته دفعه إلي وقال: يا علي تختم به في يمينك, وصل فيه أما علمت أن الصلاة في الجزع سبعون صلاة, وأنه يسبح ويستغفر وأجره لصاحبه. (للمزيد عن خصائص الجزع اليماني، راجع ديانا احمد)

فصل خاص منفصل حول الاسماء القبيحة والمعتقدات الدينية

في العالم الاسلامي اليوم

ولا تزال بعض الشعوب، مثل أهل إيران، والهند والصين يسود بينهم اعتقاد جامح أن (حجر الجاد) يقي صاحبه خطر الإصابة من أمراض القلب، وأن حجر الفيروز يبعد عن صاحبه الكثير من المخاطر والشرور·

أما في بلاد النوبة فيتزين الرجال بخاتم به فص أبيض من الأحجار الكريمة، يعتقدون أنه يقي صاحبه من لسع العقارب·

وتحتل الخرزة الزرقاء والكف مركز الصدارة في عالم اليوم، فلا يكاد يخلو منها صدر امرأة أو مرآة سيارة، فالناس لازالوا يعتقدون أن بها قوى سحرية تقي صاحبه وتدرأ عن سيارته الحوادث·

والنساء يعتقدن أن الخرز الأزرق والكفوف تقي من الحسد، والكف المعروف (بالخمسة وخميسة) إما يُعلق أو بدلاً منه تدفع المرأة بكف يدها بعد فرد الأصابع الخمسة في وجه من تظنها حسودة مع ذكر العدد خمسة ومضاعفاته أو كلمات مرتبطة به كقولهن (اليوم الخميس) (الطفل وزنه خمسة كيلوغرامات)·

والنساء يفعلن ذلك بالوراثة عن تقاليد غائرة في العمق تعود إلى طقوس السحر البابلية التي تؤمن بأن لكلٍّ عدد ولكل حرف خواص، وأن العدد خمسة وكف اليد بها ذبذبات طاقة الدفاع وحتى تمنع الأذى عن جسم الإنسان أو ما يخصه إذا ما دُفعت في وجه الحسود·

وفي الأعراس يستخدم الناس البخور، ويرشون الملح، وهم لا يعلمون ان أصل هذه العادة اشوري، على الاقل، لكنهم يمارسونها وتعتبر من الأدوات التي كان يستخدمها السحرة والكهنة قبل الاسلام وبعده، وكانوا يحرقون البخور أمام الأصنام والسحرة لاسترضاء من يتعاملون معهم من الجن، وفي العصر الاشوري كان يستخدم البخور لتظهير المكان لاستقبال الله او وحيه، وتختلف رائحة البخور حسب العمل المطلوب، فإذا كان المطلوب فك سحر، استخدم البخور طيب الرائحة، أما إذا كان المطلوب عمل سحر سيئ فالبخور المستخدم يكون خبيث الرائحة·

وفي ريف مصر ابتدع العامة رقية توارثوها جيلاً عن جيل خلطوا فيها بعض جمل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم مع بعض العبارات المبهمة، ثم وقع في وجدانهم أنها رقية السيدة آمنة بنت وهب للرسول صلى الله عليه وسلم، وعبارات الرقية: (حدارجة بدارجة من كل عين سارجة، يا شجرة بلا ورق الغم والحزن والحسد عنك يتفرق··· أم النبي رقت النبي بالصلاة على النبي اللهم صلى عليه)·

وينتشر بين الناس لمس الخشب او الطرق عليه، لدفع ضرر الحسد. واصل هذه العادة ان قبائل الغابات، كانت تعتقد ان الارواح تعيش في جذع الاشجار وانها تبقى فيه حتى بعد قطعها. وعند الطرق على الاخشاب تختفي هذه القوة الخفية التي تكون قناة سرية لتحقيق الضرر. ولازالت العادة منتشرة في بلاد اوروبية وافريقية، واحيانا من باب التمسك بالتقاليد ، مع عدم الايمان بمضمونها.

ثم تُقص ورقة على شكل آدمي وتوخز بالإبرة مع ذكر عبارة (من عين فلان) ويُسمى الأشخاص وتُكرر العملية حتى تُخرق الورقة كلها ثم تُحرق ويُبخر بها المحسود أو الشخص المراد رقيته·
والى جانب ماذكرناه اعلاه وهو موروث قديم عن الحضارات السومرية والاشورية اصحنا اليوم نضيف اليهم آية الكرسي والمعوذات الثلاث للهدف ذاته التي كانت تستخدم فيه الاحجار والطلاسم.

والتمائم كانت تستخدمها ليس فقط بلاد الرافدين وانما ايضا الحضارة المصرية القديمة فهناك تميمة توت عنخ آمون المزينة بالثعبان لطرد الارواح الشريرة وتميمة السلحفاة ترمز للحكمة والوقاية من السحر وتميمة الجعران التي تمنح القوة. وفي العصر الفاطمي انتشرت تميمة الهلال واليوم اشتهرت تميمة القرآن من الذهب والفضة.

اشهر التمائم المنتشرة في العالم العربي اليوم

الخمسة والخميسة (في اللهجة المصرية) وهي كف اليد ، الخرطوش الملكي، المصحف، العين، الثعبان، الهلال ، المرفوع على مئذنة المسجد، النجمة الموجودة علي جدران المساجد، ولفظة "ما شاء الله".
فضلا عن تمائم الأحجار الكريمة التي لها دلالة علاجية مثل حجر الزبرجد الأخضر لزيادة النضارة والشباب، وحجر الفيروز الأزرق لطرد الحسد. كما لازال يستخدم الوشم على الوجه والايدي والارجل وهناك العديد من الدقات ولكل دقة وظيفتها الخاصة لدفع الشر تماما مثل التميمة. والوشم عادة منحدرة عن البابليين والاشوريين ويستخدم رماد الخشب ومسمار لرسم الدقات على الجسم ومنع دخول الارواح الشريرة اليه.

طوب ابو خزامة :
مدفع ضخم من مخلفات الدولة العثمانية لازال منتصبا امام المتحف الحربي في بغداد، يطلق عليه لدى العراقيين اسم طوب ابو خزامة. يصف الاديب والباحث العراقي الراحل عبد الحميد العلوجي طوب أبو خزامه، الذي صنعه رئيس حراس السلطان مراد، بأنه مدفعاً لايضاهية مدفع في شكله وحجمه. توجد على المدفع رموز وطلاسم شجعت العامة على تاليف معتقدات كثيرة حوله، فصانعه أثقل كاهله بعروتين بارزتين وحفر على جانبيه عدداً من النجوم. كما رسم على ظهره تسع سمكات ثم جعله محمولاً على عجلتين. ويعتقد الباحث العلوجي ان لهذه الرموز معاني إعتقادية كثيرة في عالم الفأل، فرسم السمكات هو تفاؤل بما للسمك من خصائص معروفة لدى علماء الحيوان حيث عرف السمك بشراهته وكثرة اكله وشدة حركته ونشاطه.



والسمك في تفسير الاحلام والرؤيا يدل على الغنيمة. اما لماذا جعل علي رئيس حرس السلطان السمكات تسعاً فلأن التسعة تعادل حرف الطاء في علم النجوم وهذا الحرف في علم السحر هو حرف التدمير والقتل. واما النجوم المرسومة في حواشي المدفع فهي من قبيل المثلثات السحرية المرتبطة بحرف الطاء. فلاعجب اذا كانت هذه الرموز الغامضة تؤلف طلسما سحريا عند المؤمنين بها يحث المدفع على ابتلاع القذائف بشراهة. وعلى الحركة الدائبة دون هوادة وعلى الفتك باعداء السلطان بلارحمة ومن هنا حاز (طوب ابو خزامة) على جدارته في معتقدات العامة وبثقة الناذرين في نذورهم له

وأظهر تقرير صدر مؤخراً عن المركز الأمريكي "بيو" للأبحاث، ونشر منه مقتطفات على صفحات عن العربية أن ما يعادل 86% من المغاربة مقتنعون بـ"وجود الجن" مقابل 78% يؤمنون بـ"السحر" و80% متأكدون من حقيقة "شر العين"، في حين لا تتجاوز النسبة 7% ممن أقروا بارتداء "تعويذات" و16% من مستعملي "وسائل أخرى لطرد شر العين ومفعولات السحر".

وحسب نفس المصدر، فإن حوالي 3% منهم متفقون مع ضرورة "تقديم قرابين للتقرب من الجن"، و29% يرون زيارة قبور الأولياء "أمراً مقبولاً"، كما أن 96% من المغاربة "يعلقون آيات قرآنية داخل بيوتهم"، و29% منهم يتناولون "أدوية تقليدية موصى بها دينياً" للعلاج.
وتشير الباحثة المغربية في علم الاجتماع كريمة الودغيري الى انتشار الممارسات الغيبية والشعوذة وأزدهرت تجارة بيع الوهم في المجتمع المغربي. 
وفي مصر يشتهر الاب سمعان بأنه الأقدر على طرد الشيطان، ليس بين المسيحيين فقط بل وبين المسلمين، إذ نجد ان جلساته  الاسبوعية يحضرها المسلمين والمسيحيين على السواء وشيوخ الاسلام انفسهم يرسلون اليه الحالات المستعصية معترفين بقدرتها وتفوقه عليهم. وفقًا لتقرير نشرته صحيفة تايم الأميركية، يتوجّه المسيحيون من أنحاء العاصمة المصرية كافة إلى كنيسة الأب سمعان المتواضعة، التي نحتها وسط صخور جبل المقطم قبل نحو 20 عامًا، لحضور جلسات طرد الأرواح الأسبوعية، والتي يتم بث لقطات مصورة منها على الإنترنت.تقام الجلسات في مغارة واسعة مضاءة بالأضواء الكاشفة، تتسع لحوالى 2000 مقعد، تمتلئ تمامًا بالحضور من المسيحيين والمسلمين كل يوم خميس، في مشهد يعكس نوعًا من التعايش بين الأديان في مصر، بعيدًا عن الأحداث السياسية.ونقلت الصحيفة عن شابة أتت إلى الأب سمعان برفقة والدتها لمساعدتها على طرد الجن من جسدها، قولها إن أحد شيوخ المسلمين، الذين يستطيعون طرد الجن، نصحها بالأب سمعان، لأن حالة والدتها تتطلب جهدًا أكبر. أضافت: "ذهبنا إلى المسجد أولًا، لكن الشياطين التي تتلبس والدتي تشعر بخوف أكبر من القس المسيحي".وعلى الرغم من دخولهم الكنائس والإيمان بقدرة القساوسة على شفائهم، يتمسك المسلمون بعقيدتهم أثناء عملية طرد الأرواح، فيرددون عبارة "لا إله إلا الله" أثناء الجلسات. حسب موضوع نشر على موقع ايلاف


حاشية اولى


فصل
فى هَدْيه صلى الله عليه وسلم فى علاج السُّمِّ الذى أصابه بخَيْبَر من اليهود 
ذكر عبد الرزَّاق، عن معمر، عن الزُّهْرىِّ، عن عبد الرحمن بن كعب ابن مالك: أنَّ امرأةً يهوديةً أهدَتْ إلى النبىِّ صلى الله عليه وسلم شاةً مَصْلِيَّةً بِخَيْبَر، فقال: ((ما هذه)) ؟ قالتْ: هَديَّةٌ، وحَذِرَتْ أن تقولَ: مِنَ الصَّدَقة، فلا يأكلُ منها، فأكل النبِىُّ صلى الله عليه وسلم، وأكل الصحابةُ، ثُم قال: ((أمسِكُوا))، ثم قال للمرأة: ((هل سَمَمْتِ هذه الشَّاة)) ؟ قالتْ: مَن أخبَرَك بهذا ؟ قال: ((هذا العظمُ لساقها))، وهو فى يده، قالتْ: نعمْ. قال: ((لِمَ)) ؟ قالتْ: أردتُ إن كنتَ كاذباً أن يَستريحَ منك النَّاسُ، وإن كنتَ نبيّاً لم يَضرَّك، قال: فاحتَجَم النبىُّ صلى الله عليه وسلم ثلاثةً على الكاهِلِ، وأمَرَ أصحابَه أن يَحتجِمُوا؛ فاحتَجَموا، فمات بعضُهم.
وفى طريق أُخرى: ((واحتَجَمَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم على كاهِلِه مِنْ أجْل الذى أكَلَ من الشَّاة، حَجَمَه أبو هِندٍ بالقَرْنِ والشَّفْرة، وهو مولىً لبنى بَيَاضَةَ من الأنصار، وبقى بعد ذلك ثلاثَ سنين حتى كان وجعُه الذى تُوفى فيه، فقال: ((ما زِلْتُ أجِدُ من الأُكْلَةِ التى أكَلْتُ مِن الشَّاةِ يومَ خَيْبَرَ حتى كان هذا أوانَ انْقِطَاعِ الأَبْهَرِ مِنِّى))، فتُوفى رسول الله صلى الله عليه وسلم شهيداً، قاله موسى بن عُقبةَ. 4/72
قال النبي صلى الله عليه وسلم لعائشة: إني لأجد أثر السم الذي أكلت بخيبر وهذا أوان انقطاع الأبهر مني
بأبي وأمي أنت يا رسول الله.

عَنْ أَنَسٍ أَنَّ امْرَأَةً يَهُودِيَّةً أَتَتْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِشَاةٍ مَسْمُومَةٍ ، فَأَكَلَ مِنْهَا ، فَجِيءَ بِهَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلَهَا عَنْ ذَلِكَ فَقَالَتْ : أَرَدْتُ لأَقْتُلَكَ ، قَالَ : مَا كَانَ اللَّهُ لِيُسَلِّطَكِ عَلَى ذَاكِ . رواه البخاري ( 2474 ) ومسلم ( 2190 ) .


ويقول الحافظ في الفتح: وَرَوَى اِبْن سَعْد عَنْ شَيْخه الْوَاقِدِيِّ بِأَسَانِيد مُتَعَدِّدَة فِي قِصَّة الشَّاة الَّتِي سُمَّتْ لَهُ بِخَيْبَر ، فَقَالَ فِي آخِر ذَلِكَ : " وَعَاشَ بَعْد ذَلِكَ ثَلَاث سِنِينَ حَتَّى كَانَ وَجَعه الَّذِي قُبِضَ فِيهِ . وَجَعَلَ يَقُول : مَا زِلْت أَجِد أَلَم الْأَكْلَة الَّتِي أَكَلْتهَا بِخَيْبَر عِدَادًا حَتَّى كَانَ هَذَا أَوَان اِنْقِطَاع أَبْهَرِي " عِرْق فِي الظَّهْر وَتُوُفِّيَ شَهِيدًا اِنْتَهَى



الحاشية الثانية
سورة الفلق :" بسم الله الرحمن الرحيم*قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ*مِن شَرِّ مَا خَلَقَ* َمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ* وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقد* وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ"

( إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُمْ مِنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (18) قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِنْ ذُكِّرْتُمْ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ مُسْرِفُونَ )

( قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ )

الحاشية الثالثة
الرقية الاسلامية استمرار للوثنية
ذكر بقي بن مخلد أن الشفاء (بنت عبد الله بن عبد شمس بن خلف بن صدار بن عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن عقب، حسب الطبقات الكبرى، والاستيعاب لعبد البر القرطبي) كانت ترقي في الجاهلية، وأنها لما هاجرت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم،
قدمت عليه فقالت:
يا رسول الله، إني كنت أرقي برقى الجاهلية، وقد أردت أن أعرضها عليك..
قال: اعرضيها علي ،
فعرضتها عليه فكانت من النملة،
فقال:
ارقي بها وعلميها حفصة 
فكانت تقول:
بسم الله صَلوبٌ حين يعُودُ من أفواهها ولا تضر أحدًا
اللهم اكشف البأس ربّ الناس ،
فكانت ترقي بها على عود كركم (زعفران) سبع مرات، وتقصد مكانًا نظيفًا ثم تدلّكه على حجر بخلّ ثقيف، وتطليه على النملة. (رواه الحاكم في المستدرك).
وقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم:
ألا تعلّمين حفصة رُقيةَ النَّملةِ كما عَلَّمْتِيْها الكتابةَ 
(رواه أحمد في مسنده).

وقد رخّص رسول الله صلى الله عليه وسلم في الرُّقية من الحمى والعين والنملة.
والنملة كما هو معروف عند الأطباء هي نوع من القروح تخرج في الجنب وغيره من الجسد.
قال ابن قتيبة:
النملة قروح تخرج في الجنب.
وفي اللغة قال أبو عبيد: قال الأصمعي:
هي قروح تخرج في الجنب وغيره.وقال الثعالبي في فقه اللغة:النملة:بثور صغار مع ورم قليل وحكة وحرقةوحرارة في اللمس تسرع إلى التقريح.
وقيل:النملة داء معروف، وسُمّي نملة لأن صاحبه يحس في مكانه كأن نملة تدب عليه وتعضه. ويصفها أطباء العصر الحديث بأنها مرض جلدي يشبه نوعًا من أنواع الأكزيما.
عن ابن عمر عن رسول الله قال: {لعن الله الواصلة والمستوصلة، والواشمة والمستوشمة}. وايضا اليهود في سفر اللاويين: 28،19



(1) ضوء
(2)Four leaf clover
(3)(A. E. Waite, The Occult Sciences [Secaucus, NJ: University Books, 1974], 111).
(4)Om or Aum (also Auṃ, written in Devanāgari as ॐ and as ओम्, in Sanskrit known as praṇava प्रणव [lit. "to sound out loudly"], Omkara, or Auṃkāra (also as Aumkāra) ओंकार (lit. "Auṃ form/syllable")



المصدر



التمائم والتعاويذ من الوثنية الى الاسلام
السحر في المجتمعات الاسلامية
السحر والعين في الاسلام
التحقيق مع جني في السعودية
هل يمارس الجن الجنس مع الانسان؟
تاريخ الساحرات والتحالف مع الشيطان
التمائم في اشور والاسلام
الاسماء القبيحة وعلاقتها بالدين
الاسماء القبيحة واسبابها
هل انتج الاسلام حضارة؟