علم البيلوجيا
 
 
2014/12/06

ادم والاصل الجيني للانسان


Michael F. Hammer
Michael F. Hammer
بعد تتبع بصمة الحامض النووي لدى الذكور ظهر ان الذكور من البشر الاحياء اليوم ينحدرون عن بصمة واحدة أطلق عليها تعبير آدم، تيمناً بآدم التوراتي ذو الاصول السومرية. غير أنه، وبالصدفة، اكتشف عالم اميركي بصمة جينية ذكرية قادمة من ذكر اخر أقدم من " آدمنا". ذلك يعني ان الانسان الحالي كنوع، وبالتحديد اناثه، قد تزاوجن مع انسان من نوع اخر، اقدم من " آدم"، بمدة تصل الى بضعة عشرات آلالاف من السنين.

لم يخطر في بال الاميركية جاكولين يوهانسون (Jacqueline Johanson) ان جينات ذكور عائلتها تحمل ثروة في كرموسومها الذكري. العائلة ذات اصول افريقية وتنحدر عن عبد افريقي من القرن الثامن عشر وتمكنت جاكولين من اقناع ابناء عمومتها بالسماح بفحص حمضهم النووي.

كان الهدف من الفحص لايزيد عن حب اطلاع عائلي، لمعرفة إمكانية تتبع اصل العائلة لرؤية جذورها والمنطقة التي انحدرت عنها. المفاجأة كانت في العثور على جين ذكوري غير متوقع، آثاره تصل الى ماض ابعد من اي جين ذكوري اخر معلوم لنا، اي ابعد من 200 الف سنة.
حسب بيلوجي التطور ميتشيل هامير (Michael F. Hammer) ، والذي قام بتحليل جينات عائلة يوهانسون، يمكن لهذا الجين المُكتشف ان يقدم دليل على ان اجدادنا كانت لديهم علاقة جنسية مع نوع اخر من البشر، نوع أقدم من نوعنا. ذلك يدل على أن التطور في اتجاه الهومو سابينس يمكن انه امتلك عدة تفرعات اكثر بكثير مما هو معلوم لنا او نتصوره.

تاريخ تطور البشرية مكتوبة في الحمض النووي ، في خلايانا. عندما نحصل على اطفال نورثهم احماضنا النووية. الحمض النووي متموضع على 23 كروموسوم كل كروموسوم منهم نصفه من الاب والنصف الاخر من الام. عندما يحصل اطفالنا على اطفال تختلط الاحماض النووية من جديد، ولذلك تصبح تراتيب سلسلة الاحماض الامينية خليط من مجموع احماض الاجداد عبر الاجيال. غير ان احد الكرموسومات، عند الذكور، لاتختلط ابدا بمقابلها عند المرأة بالذات لان المرأة لاتمتلك مقابل لها: انها الكرموسوم الذكري.
هذا الكرموسوم يجري وراثاه عن الخط الابوي بدون اي تغيير ولذلك بالامكان تتبع مصدره عبر الماضي. بالتأكيد ليس بدون تغيير على الاطلاق.
وعلى الرغم من ان استنساخ سلسلة الحمض النووي تجري بدقة كبيرة الا انه يجري احيانا تسلل طفرة. كقاعدة لاتكون لهذه الطفرة اية اهمية بيلوجية ، غير انه بالنسبة لعلماء المورثات تملك هذه الطفرات اهمية معلوماتية ثمينة للغاية، من حيث ان النسل اللاحق سيحمل هذه الطفرة تحديدا.
بمعنى اخر تصبح الطفرة علامة تاريخية تحدد فترة حدوث التغيير وعلاقة القرابة، بما يسمح برسم شجرة العائلة الوراثية. كلما ازدادت الفروقات بين كرموسومين ذكريين من مؤشر واحد كلما عنى ذلك ان جدهم المشترك عاش في زمن أبعد. من خلال مقارنة المؤشرات بين الشعوب حول العالم يمكن للباحثون دراسة تاريخ الانسان وقرابته مع بعضه. مثلا نعلم اليوم ان جميع البشر، خارج افريقيا، يعودون الى مجموعة بشرية غادرت افريقيا قبل مابين 60-80 الف سنة.

الطرق المحتملة لنشوء الانسان الحديث


ايضا يعلم الباحثون اليوم ان جميع الاحياء من البشر يعودون في اصولهم الى كرموسوم ذكري واحد يطلق عليه "آدم الجيني". Y-chromosomal Adam (Y-MRCA) آدم المعني ليس هو آدم الكتب المقدسة او آدم السومريين، مصدر القصة الاصلية، إذا ان آدم الكرموسومي لم يكن يعيش وحده وانما يعني ذلك ان بقية الخطوط الكرموسومية توقف نسلهم، في لحظة تاريخية ما، إما بسبب حصولهم على فتيات او العقم. يترتب على هذا المؤشر ان ادم عاش في افريقيا قبل حوالي 100-120 الف سنة.
ذلك صحيح الى لحظة تحليل الحمض النووي للامريكي من اصول افريقية Jacqueline Johanson. هذا الحمض النووي آشار الى أن الجد الذكري المشترك له من العمر، على الاقل، 209-338 الف سنة. المعضلة ان أقدم هيكل انساني معلوم لنا يعود تاريخه الى ماقبل 195 الف سنة، ونفترض ان نوعنا الانساني نهض حوالي هذا التاريخ.
هذه المعضلة ادت بالباحث Michael Hammer ان يقترح ان الكرموسوم الذكري يعود في جذوره الى نوع من الهومونيات اقدم من الانسان. بمعنى اخر ان احدى جداتنا ضاجعت رجل من نوع اخر من الهومونيات، بحيث طفلها ورث كرموسوم اخر. اذا صح تاريخ هذا الكرموسوم سيعني انه قد يعود الى نوع الهومو هيديلبيرجينيس او الهومو ايريكتوس. (Homo heidelbergensis or Homo erectus).

متى واين انتقل هذا الكرموسوم الى فرعنا البشري لازال سؤالا مفتوحا. يقترح الباحث هامير ان اللقاء جرى في غرب الكاميرون حيث عثر على كرموسوم يشابه مالدى يوهانسون، عند مجموعة عرقية صغيرة تسمى شعب مبو، تعيش في غرب الكاميرون والكونغو. علماء الجينات يشيرون الى ان هذه المجموعة تعيش فقط على مبعدة 800 كلم من منطقة تسمى Iwo Eleru من اعمال نيجيريا، وهناك عثر الانثربيلوجي الانكليزي خريس سترينجير (Chris Stringer) ، من متحف العلوم الطبيعية في لندن، على بقايا بشرية تعود الى ماقبل 13 الف سنة وتملك ملامح تعود الى نوع قديم ومجهول من الهومنيات، على الرغم من انها بقايا " حديثة".
مثلا، وحسب سترينغر، فأن جمجمة مسطحة وعريضة تتطابق مع جماجم تعود الى ماقبل أكثر من 100 الف سنة. لذلك ينظر باحثون الى اللقى على انها برهان على ان انواع قديمة مبكرة ومتأخرة تزاوجت مع بعضها البعض.
ميتشيل هامير بنفسه عثر عام 2011 في جينات من ثلاثة مجموعات افريقية على دلائل على انحدارها من انواع قديمة مجهولة. وفي عام 2013 تمكن فريق بحث بقيادة الماني من البرهنة على ان انسان دينيسوفا الاسيوي (denisova) ، والذي عاصر انسان النيندرتال والهومو على السواء، مارس الجنس مع نوع انساني قديم ومجهول.
في كلا الحالات الثلاثة يتجادل الباحثون فيما إذا كان هذا النوع المجهول هو الاب الاصلي لنوع heidebergensis.

بالتأكيد ليس جميع الباحثون يتفقون مع وجهة نظر هامير. حسب الباحث الشهير والمتخصص في الكرموسوم الذكري Chris Tyler-Smith من جامعة كمبريدج فأن مضاجعة الانواع الاقدم هي فقط واحدة من التفسيرات الممكنة. احدى التغييرات الجديدة في وجهات النظر لدى الباحثون ان التقسيم بين الانواع على اساس المظهر الخارجي يمكن ان يكون هو الخطأ، من حيث ان هناك لقى حديثة لمجموعة واحدة في فترة زمنية واحدة يمتلك اعضائها ملامح مختلفة على الرغم من انهم يعودون لفترة زمنية واحدة وعشيرة واحدة. هذا الامر سنعالجه في الموضوع اللاحق. في ذات الوقت يعتقد سميث ان هذا التنوع يمكن ان يضيئ طريق هجرة الانسان من افريقيا ومن اين بدأت المسيرة الكبرى. ومهما كانت نتائج التحليلات القادمة فمن الواضح ان تاريخ تطور الانسان معقد اكثر بكثير من الافكار السابقة لدينا، وان علم الجينات فتح الطريق لمعرفة اصل الانسان.


مصادر ومقالات مشابهة:
Mendez, Fernando L., (et al.) (2013).  "An African American Paternal Lineage Adds an Extremely Ancient Root to the Human Y Chromosome Phylogenetic Tree".
The American Journal of Human Genetics  92 (3): 454–9. doi:An African American Paternal Lineage Adds an Extremely Ancient Root to the Human Y Chromosome Phylogenetic Tree.  PMC  An African American Paternal Lineage Adds an Extremely Ancient Root to the Human Y Chromosome Phylogenetic Tree.  PMID An African American paternal lineage adds an extremely ancient root to the human Y chromosome phylogenetic tree.  
"Human Y Chromosome Much Older Than Previously Thought".
 Science Daily. Retrieved 2013-03-05.
Ancient humans were mixing it up
Sourcing Homo Sapiens
whole-genome sequencing on the reconstruction of human population history
citizen-science-strikes-again-this-time-in-cameroon
تاريخ الميتاكوندري يكشف تاريخ الانسان
من هي حواء الميتاكوندرية؟