ترفيه
 
 

 

شعر عراقي في مدح العرق

 


يقول شاعر مجهول متغنيا و متحسرا على بطل العرق الزحلاوي الشهير :
يلأسمك على لسان كل اهل الكهاوي
وحديثك يرويه كل قاص وكل راوى
المنصوب على الميز يا بطل زحلاوى
والكعدة وياك تحلا بزلاطة ومشاوى
كل مصّة منّك الف تعادل وتساوى
وتنسّى الواحد شجان بفكرة ناوى
وتحلا بيك ام كلثوم وعود مكّاوى
والموشاعر تلكى رصافى لو زهاوى
ياملهم السياب وحب كل بصراوى
خلّلى عصيرك جرك زهدى لوخستاوى
لكن رخصك يموت عليه كل مصلاوى
وشربك السحر كللّه يجرح ويداوى
ومن جوّه راسك المشاكل والبلاوى
يشهد ابو نواس والنهضة والعلاوى
ياحبيب المشخاب والدليمى وراوى
وكلدانى اشورى يزيدى والمنداوى
غدار ما تتأمّن يابطل الزحلاوى
بأول ربع المحترف يرجع يصير هاوى
وبالنص السبع بيهم ينكلب واوى
مكرود تصدر بحقك بيانات وفتاوى
الشيعى يمنعك ويكتب ضدّك شكاوى
والسنّى يحرمك ويلطشك بألسكتاوى
ويدفعون بيك لو ما عدهم كراوى
بس العيب البيك ويّه الكل تخاوى
هذا طبعك ودومك مزهى يا غاوى
ويزهى بيك التتن ولفّه السبعاوى
ودومك تضل فخر يابطل الزحلاوى